السؤال :
1- لماذا المرأة بحاجة إلى أربع شهود عدول ليثبتوا اغتصابها لكي يُعاقَب المغتصب. 2- لماذا يسمح الإسلام بضرب المرأة ولا يسمح بضرب الرجل إذا أخطأ؟ 3- لماذا يسمح الإسلام بخطبة المرأة قبل سن البلوغ بموافقة ولي الأمر وعند البلوغ تتزوج من شخص لم تختاره عن نضج لأنه خطبها وهي دون سن البلوغ؟ 4- لماذا يحقّ للزوج التزوّج بأربعة نساء والمرأة بواحد فقط؟ 5- لماذا يحق للرجل فقط الطلاق أي يطلقها بكلمة واحدة وهي لا؟ 6- لماذا يخصص للرجال عشرات الحوريات في الجنة وهي لا؟ 7- لماذا تُجبر على الحجاب والرجل لا؟ 8- ماذا عن ملك اليمين في الحروب؟ تأخذ عشرات النساء فقط للمتعة الجنسية وتباع وتشترى؟ 9- المسلمون يعاملون النساء وفق القول السائد (ناقصات عقل ودين)، ما هو رد سماحتكم على هذه الأسئلة التي يعتبروها حجة بأن الإسلام دين التخلف؟
الجواب :

1- إن مسألة الشهود الأربعة لأجل إثبات تحقق الدخول وهو يوجب الزنا للرجل والمرأة معا بلا فرق ولا يوجد تفاضل كلاهما يستحق العقوبة، فلو عكسنا القضية وان امرأة أكرهت رجلا بالسلاح على ممارسة الزنا كذلك يحتاج أربعة شهود،   أما الاغتصاب بمعنى الاعتداء بالضرب والجرح يثبت بشهود أقل والطرق الأخرى القضائية.

2- من قال إن الرجل لا يُضرب؟ هناك تعزيرات من قبل الحاكم الشرعي لمجموعة من المخالفات إذا خالف الرجل، والضرب للمرأة لا نوافق عليه ولا نجيزه مطلقا.

3- يجوز للبنت إذا بلغت أن ترفض أو تقبل هذا الزواج ولا تجبر عليه، وكذلك لا يجوز ولا يحق الدخول بالبنت قبل البلوغ.

4- أول حكمة ان لا تختلط الأنساب ولا تعرف الأبناء وما تترتب عليه من مشاكل في الأموال والمواريث وغيرها.

5- لا يمانع الشرع أن تطلب المرأة حين العقد الوكالة بالطلاق ويحق لها أن تُطلّق الرجل.

6- لا دليل عليه.

7- فلسفة الحجاب ذكرت في مؤلفات كثيرة بيد أن الواضح منها بما أن المرأة تمثل الجمال والجذب وشهوة للرجال  فلأجل المحافظة عليها من الاعتداء من قبل الرجال وما يترتب عليها من مفاسد شرع  الحجاب.

8- هذا الأمور  – الرق وغيره – لم يأت بها الإسلام بل هي موجودة قبل الإسلام فالإسلام وضع لها قوانين  ونجح بالقضاء عليه ولا ترى لها اليوم في الإسلام أثر.

 9- أن التعامل مع المرأة إذا خالف الشرع فاللّوم على من يخالفه لا على الشرع لأن الإسلام أفضل الأنظمة الذي كفل حق المرأة واحترمها ولو اطلعتم على الأمم والأديان الأخرى الذي بعضه يحرق المرأة وهي حية لعرفتم فضل الإسلام على المرأة